كل ما تود معرفته عن الخراجات السنية عند الاطفال

لثة الأطفال من أكثر الأماكن الحساسة في الفم، وقد يعاني طفلك من عدة مشاكل في فمه ولثته وفي بعض الأحيان قد تحتاج إلى أخذ طفلك لمراجعة طبيب الأسنان حتى لا تتفاقم المشكلة لديه.

قد ترى بعض الأحيان اختلاف في لون لثة طفلك فهل تساءلت عن سبب تغير لون اللثة عند الطفل؟ هل واجهت مشكلة مع طفلك بسبب خروج دم من لثته؟ هل لديك قلق من وجود تورم أو انتفاخ في لثة طفلك؟ هل حاولت البحث عن علاج للثة طفلك؟ قد تتساءل ما هو خراج اللثة عند الأطفال الرضع وما هو سببه وما علاجه؟

إليك في هذا المقال كل ما تريد معرفته حول لثة الأطفال ومشاكلها وطرق الوقاية والعلاج.

جدول المحتويات:

  1. خراج اللثة عند الأطفال.
  2. شكل لثة الرضيع قبل التسنين.
  3. التهاب اللثة عند الأطفال.
  4. تفاصيل التهاب اللثة عند الأطفال
  5. أسباب التهاب اللثة عند الأطفال.
  6. أعراض التهاب اللثة عند الأطفال.
  7. علاج التهاب اللثة عند الأطفال.
  8. طرق الوقاية من التهاب اللثة.
  9. لون أزرق في لثة الطفل.
  10. كيس البزوغ عند الرضع.
  11. خروج دم من لثة الرضيع.

خراج اللثة عند الأطفال:

خراج اللثة هو عبارة عن تهيج الفم من الداخل وظهور تورم ممتلئ بالقيح بسبب عدوى ناتجة عن دخول بكتريا إلى فم الطفل.

فقد تلاحظ وجود انتفاخ في لثة طفلك ومن ثم سيصبح هذا الانتفاخ عبارة عن تورم أحمر صغير يزداد حجمه وبعد ذلك سيظهر في منتصفه نقطة بيضاء وقد يصبح أكبر ويزداد حجمه وهذا دليل على وجود قيح داخل لثة طفلك.

وسيتسبب هذا الخراج بالألم الشديد لدى طفلك فيبدأ الطفل بالبكاء والصراخ.

ويجب عليك عدم إهمال هذا الخراج وأخذ طفلك لمراجعة طبيب الأسنان للكشف على القيح وعلاجه لأنه في حال إهمالك لهذا الخراج فإنه سيزداد حجمه في لثة طفلك الصغير وقد يؤدي إلى عدة آثار جانبية  سوف نتحدث عنها في الفقرة التالية.

الآثار الجانبية الناتجة عن إهمال خراج اللثة:

  • حدوث التهاب في اللثة.
  • التهاب في اللوزتين بسبب وصول الخراج إلى حلق الطفل.
  • التهاب في الغدد اللمفاوية.
  • حساسية في الجسم في حال دخول القيح إلى مجرى الدم.

أعراض خراج اللثة عند الأطفال:

  • احمرار اللثة وتورمها وظهور قيح أبيض.
  • ارتفاع درجة حرارة الطفل.
  • رائحة فم كريهة.
  • بكاء الطفل بسبب الشعور بالألم الشديد.
  • رفض الطفل لتناول الطعام أو الشراب.

أسباب خراج اللثة عند الأطفال:

قد تتساءل عن سبب حدوث خراج في لثة طفلك، وفيما يلي أهم الأسباب المؤدية إلى حدوث الخراج في لثة الأطفال:

  • اهمالك أو عدم اهتمامك بنظافة فم طفلك.
  • تراكم البكتريا في فم الطفل بسبب تناول كمية كبيرة من الأطعمة النشوية والمشروبات السكرية.
  • الإصابة في اللثة.
  • ضعف مناعة الطفل.

علاج خراج اللثة عند الأطفال:

في حال ملاحظة وجود خراج للثة عند طفلك فيجب عليك اتباع عدة إجراءات منها:

  • منع الطفل من لمس الخراج.
  • عدم فتح الخراج بيدك.
  • تهدئة الطفل وإعطائه دواء خافض للحرارة في حال ارتفاع درجة حرارته.
  • الإسراع بزيارة طبيب الأسنان ليتم علاج القيح بعدة طرق حسب حالة الخراج فيكون العلاج إما بإزالة القيح أو عن طريق المضاد الحيوي أو وصف علاج موضعي يخفف من الألم الناتج عن الخراج.

الوقاية من حدوث خراج اللثة عند الأطفال:

يوجد عدة طرق يجب عليك مراعاتها لتجنب حدوث الخراج في لثة طفلك ومنها:

  • العناية بنظافة فم طفلك منذ الشهور الأولى من نموه.
  • مراجعة طبيب الأسنان بانتظام.
  • حماية اللثة من الإصابة أو الكدمات.
  • الاهتمام بغذاء الطفل الصحي.

شكل لثة الرضيع قبل التسنين:

يبدأ طفلك في التسنين عندما يصل إلى عمر أربعة أو ستة شهور وبالتالي قد تلاحظ بعض التغير في شكل اللثة عند طفلك قبل البدء بعملية التسنين لأن هذه المرحلة صعبة وقد يتعرض طفلك لبعض الآلام خلال هذه المرحلة من عمره.

لذلك قد تكون اللثة عند طفلك ملتهبة ومتورمة أو منتفخة ويتغير لونها من اللون الفاتح إلى اللون الأحمر الداكن.

وينصح في هذه الفترة بتدليك لثة طفلك بعد غسول يديك والتأكد من نظافتها فقد يساعد التدليك على تخفيف آلام اللثة.

وفي حال حدوث سخونة في اللثة ينصح بتبريد اللثة وذلك من خلال غمس أصابعك بماء بارد ووضعها على لثة طفلك.

التهاب اللثة عند الأطفال:

قد يحدث التهاب في لثة طفلك، وهذه الحالة حالة شائعة تحدث غالباً عند الأطفال ولكن يجب التعامل مع هذه الحالة وعدم اهمالها ومراجعة طبيب الأسنان لفحص لثة طفلك ووصف العلاج المناسب حسب حالة الالتهاب وقوته.

تفاصيل التهاب اللثة الذي يحدث عند الأطفال:

غالباً ما يبدأ طفلك بالبكاء أو الصراخ بسبب الألم الشديد الناتج عن التهاب اللثة وغالباً ما يرفض تناول الطعام أو الشراب لعدم قدرته على تقبل الأطعمة والمشروبات بسبب القروح الناتجة عن التهاب اللثة وكذلك قد تلاحظ حدوث اضطراب في نوم طفلك بسبب الألم الناتج عن التهاب اللثة لديه.

لذلك يجب عليك في هذه الحالة الإسراع في أخذ طفلك لمراجعة طبيب الأسنان ليقوم بفحص اللثة وقد يقوم بأخذ مسحة من القروح الموجودة على لثة طفلك وذلك لتحديد سبب العدوى ونوع الفيروس الموجود عند الطفل.

أسباب التهاب اللثة عند الأطفال:

هناك عدة أسباب لحدوث التهاب اللثة عند طفلك لذلك يجب عليك معرفة هذه الأسباب لمحاولة تجنبها ومنع حدوث الالتهاب عند طفلك، ومن هذه الأسباب:

  • إهمال العناية بالفم أو الأسنان:

يجب التنويه أن العناية والاهتمام بنظافة فم الطفل يجب أن يبدأ في الشهور الأولى من نمو الطفل لمنع حدوث أمراض اللثة والأسنان.

  • عدوى فيروسية:

مثل الإصابة بفيروس هربس أو فيروس كوكساكي.

  • عدوى بكتيرية.

أعراض التهاب اللثة:

هناك عدة أعراض قد تساعدك على معرفة ما إذا كان طفلك يعاني من وجود التهاب في لثته وفي حال ملاحظة وجود هذه الأعراض عند طفلك يجب أخذ الطفل إلى طبيب الأسنان فوراً.

وإليك ثمانية أعراض تؤدي إلى التهاب اللثة عند الأطفال:

  • تورم الفم واللثة.
  • بثور وقروح في الفم.
  • الألم وعدم الراحة.
  • رائحة فم كريهة.
  • سيلان اللعاب.
  • رفض الطفل لتناول الطعام أو الشراب.
  • تورم العقد اللمفاوية.
  • الحمى.

علاج التهاب اللثة:

غالباً ما يتعافى الطفل من تلقاء نفسه خلال فترة أسبوعين دون الحاجة للعلاج ولكن في بعض الأحيان قد ينصح الطبيب بأخذ مضاد حيوي أو دواء حسب نوع العدوى المسبب لالتهاب اللثة.

طرق الوقاية من التهاب اللثة:

  • العناية بنظافة فم طفلك جيداً.
  • غسل اليد جيداً قبل تحضير الطعام للطفل.
  • مراعاة تجنب طفلك من لمس الأدوات والأسطح الملوثة.
  • ابعاد طفلك عن الأشخاص المصابين بأي عدوى مرضية.

وجود لون أزرق في لثة الطفل:

كما ذكرنا في هذا المقال بأن اللون الطبيعي للثة الطفل هو اللون الوردي وتغير لون اللثة إلى اللون الأحمر قد يكون بسبب وجود التهاب في لثة الطفل ولكن في حال ملاحظة تغير لون اللثة إلى اللون الأزرق فهناك عدة أسباب لذلك منها:

  • علامة لظهور سن لبني.
  • وجود كيس في اللثة يمنع ظهور السن اللبني.
  • وجود تورم دموي خفيف حول السن أثناء عملية التسنين.
  • اصطدام فم الطفل بسطح صلب فتسبب ظهور لون أزرق على مكان الإصابة.
  • مؤشر إلى بداية حدوث التهاب في اللثة.

غالباً ما يترك السن لمدة أسبوعين فيظهر دون أي تدخل طبي ولكن يجب مراجعة طبيب الأسنان لفحص لثة الطفل ففي بعض الأحيان قد يحتاج الطبيب إلى التدخل إذا تأخر السن بالظهور من خلال فتح الكيس الدهني.

كيس البزوغ عند الرضع:

كيس البزوغ هو كيس قد يكون مؤلم في بعض الحالات يظهر على شكل انتفاخ أو تورم بلون أزرق وهي ذات سطح لامع ولزج.

وينتج بسبب تراكم الدم أو السوائل حول السن. وقد يحدث نزيف أو خراج أبيض في بعض الحالات.

وقد تحدث أكياس البزوغ عند الأطفال والأطفال حديثي الولادة. وغالباً ما يذهب هذا الكيس حين بزوغ السن بدون أي علاج.

في حال لاحظت وجود هذا الانتفاخ عند طفلك فينصح بزيارة طبيب الأسنان واستشارته لأنه في بعض الحالات قد يحتاج طبيب الأسنان لإجراء شق جراحي لكشف السن ومساعدته على البزوغ.

 خروج دم من لثة الرضيع:

في كثير من الحلات يحدث نزيف للثة عند الأطفال في جميع الأعمار وحتى الأطفال الرضع قد يعانون من نزيف في لثتهم.

فإذا كنت قلقاً من وجود نزيف في لثة طفلك سنوضح لك فيما يلي عدة عوامل تؤدي إلى حدوث نزيف عند الأطفال:

  • بزوغ الأسنان:

أثناء مرحلة بزوغ الأسنان قد يقوم الطفل بحك لثته مما يؤدي إلى جرح اللثة ونزول الدم.

  • إصابة في اللثة:

من الممكن أن يكون سبب خروج دم من اللثة هو إصابة الطفل أو اصطدامه بجسم صلب.

  • التهاب في اللثة.
  • جفاف الفم واللثة.

إذا كان النزيف شديداً فيجب مراجعة الطبيب لفحص اللثة وعمل التحاليل لمعرفة السبب المؤدي إلى نزيف اللثة.

أحجز الآن